1000-625-green

كشفت دراسة حديثة أن الأشخاص الذين يعيشون في أحياء بها مساحات خضراء، يقل توترهم وخطر إصابتهم بأزمات قلبية، وأمراض أخرى بالمقارنة مع سكان الأحياء التي لا تتوافر فيها مناطق خضراء كثيرة.

ووجدت الدراسة أن مستويات هرمون الأدرينالين كانت أقل لدى سكان الأحياء التي بها مساحات خضراء وزادت قدرتهم على الإحتفاظ بشرايين دم صحية بالمقارنة مع من يعيشون في أحياء لا تتوفر فيها تلك المساحات.