Back to Top

عبدالله بن زايد يتصدر قائمة السفر العالمية

من جراء ما يبذله من جهود متصلة في خدمة الوطن عبر رحلاته الدبلوماسية بين دول العالم ومنظماته الإقليمية والدولية تعزيزاً لمكانة الإمارات وتحقيقاً لمصالحها العليا، تصدّر سمو الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي، قائمة السفر العالمية 2016 التي تصدر عن مهرجان الرحالة العالمي، في سابقة تعد الأولى من نوعها عربياً وعالمياً.

وقال عارف السويدي، نائب رئيس مهرجان الرحالة العالمي لـ وسائل الإعلام : »تهدف القائمة إلى إبراز الشخصيات الأكثر سفراً حول العالم ممن زاروا أكثر من 100 دولة، وقد تطلب تحضير القائمة عملاً مكثفاً، واتصالات على مستوى عالٍ، حرصاً على المصداقية والدقة من قبل لجنة المهرجان، لا سيما أن القائمة تتضمن 10 شخصيات«.

وأوضح: »يجسد تصدّر سمو الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي، للقائمة، الجهود المكثفة التي يبذلها سموه لتوثيق العلاقات بين دولة الإمارات والدول في مختلف أنحاء العالم«.

وقد جاء في المراكز التالية بعد سموه معالي المهندس سلطان بن سعيد المنصوري، وزير الاقتصاد، وسلطان بن سليم، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمجموعة موانئ دبي العالمية، رئيس مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة، ورجل الأعمال عيسى بن ناصر السركال، الناشط في مجال الأعمال الخيرية، كما شملت القائمة أربعة رحالة، هم: عوض بن مجرن وأحمد العور ومحمد العامري وضاحي محمد بن ضاحي، وطيارين من طيران الإمارات، هما الكابتن أحمد الشامسي، والكابتن خلفان المزروعي.