Back to Top

ساعة الترشيد بالشارقة

أعلنت هيئة كهرباء ومياه الشارقة أنها بدأت تنفيذ خطة طموحة وحملة توعية مكثفة لاستقطاب مؤسسات الدولة المختلفة هذا العام، للمشاركة في فعاليات ساعة الترشيد التي أطلقتها الهيئة العام الماضي واعتمدها صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، لتكون أول يوليو من كل عام من الساعة 2,30 حتى 3,30 ظهراً وهي الساعة التي يزداد فيها الطلب على التيار الكهربائي وتصل الأحمال إلى الذروة وذلك بهدف التوعية بأهمية الاستخدام الأمثل للطاقة وتخفيض الانبعاثات الكربونية من خلال إغلاق الأجهزة غير الضرورية والاهتمام بالصيانة الدورية. 

وأكد الدكتور المهندس راشد الليم رئيس هيئة كهرباء ومياه الشارقة أن الهيئة تسعى لتضافر الجهود وحشد جميع مؤسسات الدولة والأفراد للمشاركة في تخفيض الاستهلاك وتوعيتهم بخطورة الأحمال الزائدة من خلال استراتيجية واضحة وأسس ومعايير محددة لإحداث تغيير في المفاهيم الخاصة باستخدامات الطاقة، مشيراً إلى أن المبادرة تم إطلاقها العام الماضي على مستوى إمارة الشارقة وهذا العام تستهدف جميع إمارات الدولة وفي الأعوام المقبلة تستهدف نشر الفكرة على مستوى المنطقة والوطن العربي والعالم. 

وأكد أن الهيئة ستوفر كافة الإمكانات اللازمة لتنفيذ الاستراتيجية الخاصة بالمبادرة لتكون بداية الطريق نحو تحقيق حلم الشارقة مدينة الترشيد العالمية حيث حققت الشارقة إنجازات في مجالات عديدة وأصبحت مدينة الثقافة العربية والإسلامية ومدينة الطفل والشارقة مدينة صحية وبالعمل الجاد وتضافر الجهود ستصبح مدينة الترشيد العالمية خلال المرحلة المقبلة وناشد جميع الفئات وشرائح المجتمع ببذل مزيد من الجهود والاستمرار في تطبيق ممارسات وسلوكيات الترشيد لتحقيق هذا الحلم.