ى الهواء مباشرة

10:00PM - Midnight Non-Stop
مباشر
الرسائل: 7008 - 7009 | اتصل بنا: 600551610

دبي مدينة الإبداع والحيوية

زار صاحب السموّ الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، مشتل بلدية دبي الزراعي في منطقة ورسان، على شارع المدينة الجامعية، الذي يُعدّ أكبر مشاتل الزراعة الداخلية والخارجية، وأحدثها، على مستوى الدولة، بمساحة تزيد على ستة وثلاثين هكتاراً من الأرض الزراعية. 

واستهل سموّه جولته الداخلية في المشتل التي رافقه فيها المهندس حسين ناصر لوتاه، المدير العام لبلدية دبي، وخليفة سعيد سليمان، المدير العام لدائرة التشريفات والضيافة، وعدد من مديري الإدارات والمهندسين في البلدية، بتفقد مختبر الأنسجة لإنتاج نباتات الزينة المستوردة من الخارج، وتستنبت في هذا المختبر الحديث، من خلال زراعة أنسجة النباتات (أشجار وشجيرات) المستوردة، ثم زراعتها في أحواض مغطاة، بدرجة حرارة معيّنة، ونظام ري إلكتروني. ثمّ تُنقل بعد ذلك إلى حاويات كبيرة، تمهيداً لزراعتها في الحدائق العامة والشوارع والمنازل، بحيث تكون قادرة على النموّ والتعايش مع بيئتنا المحلية، وتصل طاقة المختبر الإنتاجية موسمياً إلى نحو نصف مليون نبتة.


واطلع سموّه على آلية فرز الأنسجة والمراحل التي تمرّ بها، لتصبح نبتة جاهزة للزراعة، ثم عرّج صاحب السموّ نائب رئيس الدولة، على المشتل الرئيسي الذي يعمل بنظام إلكتروني بالكامل، وتصل طاقته الإنتاجية من الورود المتنوعة، إلى نحو 200 مليون شتلة سنوياً. واطلع سموّه على آلية نقل الشتلات الزراعية من الأحواض المغطاة إلى الحاويات الأكبر، كي تُعدّ للزراعة في الحدائق والشوارع العامة.



وتوقف سموّه عند البيوت المحمية (الصوبة الزجاجية) التي تبلغ مساحتها الإجمالية، نحو عشرة آلاف متر مربع، واستمع سموّه من المهندس لوتاه ومساعديه، إلى شرح عن هذه «الصوبة»، لتوفير احتياجات مدينة دبي من النباتات، خاصة الزهور في الأوقات التي يصعب إنتاجها في المناطق الخارجية، نتيجة الظروف المناخية، حيث زُوّدت هذه الصوبة، بأنظمة تبريد ميكانيكية وأخرى صحراوية، ونظام تهوية، وآخر للإضاءة، ونظام للريّ، وآخر للتغذية، من خلال شبكة الري ونظام للتحكم في الفترات الضوئية. 

وتابع سموّه، جولته الميدانية في السيارة، حيث اطلع على المنطقة المظللة لإنتاج الزهور، والأخرى المظللة لإنتاج الأشجار والشجيرات، ونباتات أخرى متنوعة. واستمع سموّه من المدير العام للبلدية، إلى شرح وافٍ عن خطة البلدية، لتغطية مساحات واسعة من دبي ومناطقها، بالمساحات الخضراء، وتقسيم الخطة إلى أربعة مواسم للزراعة، اثنان منها لتغيير الورود والزهور وزراعتها في الحدائق والشوارع، واثنان للزراعة للصيفية. 

ووجه سموّه، المدير العام للبلدية وفريق عمله، بأن يستمروا على هذا النهج البنّاء ويثابروا في عملهم المخلص، ويبدعوا أفكاراً جديدة لمزيد من الإنجازات الحضارية والبيئية، التي تجعل من دبي مدينة التنوع الثقافي والحضاري والجمالي، وتعزز مكانتها مدينة للإبداع والحيوية والتجدد. 

Song information is currently unavailable.
أبوظبي مشمس 36°C
عجمان مشمس 37°C
دبي مشمس 37°C
الفجيرة مشمس 35°C
أم القيوين مشمس 37°C
رأس الخيمة مشمس 37°C
الشارقة مشمس 37°C