Back to Top

بنت الإمارات قادرة على صنع المستحيل

سجلت الرباعة عائشة البلوشي لاعبة منتخب الإمارات الوطني لرفع الأثقال رقماً شخصياً جديداً في وزن تحت 58 كلغ سيدات، في منافسات دورة الألعاب الأولمبية ال31 المقامة حالياً في مدينة ريو دي جانيرو البرازيلية، ورغم أنها جاءت في المركز الأخير في ترتيب الوزن، حيث شارك فيه 7 لاعبات، فإنها لم تخفق إلّا في محاولة واحدة من أصل 6 محاولات، وسجلت في المجموع العام 162 كلغ، للمجموعتين الأولى والثانية.



وبدأت رباعة الإمارات المسابقة بالخطف، حيث سجلت في المحاولة الأولى 67 كلغ وفي المحاولة الثانية 70 كلغ، وفي المحاولة الثالثة 72 كلغ، وفي النطر سجلت في المحاولة الأولى 86 كلغ، وفي المحاولة الثانية 90 كلغ، إلا أنها أخفقت في المحاولة الثالثة، التي كانت تحاول أن ترفع فيها 94 كلغ، ولو أنها حققت هذه الرفعة لسجلت رقماً جديداً على مستوى غرب آسيا.

وأنهت بنت الإمارات التي لاقت تشجيعاً كبيراً في المدرجات مشاركتها الأولى في الأولمبياد، لتضع تاريخاً جديداً لها، فيما سجل اتحاد رفع الأثقال محاولة ناجحة للمرة الثانية في الأولمبياد، بعدما شاركت خديجة محمد في أولمبياد لندن.


ونقلاً عن صحيفة الخليج، أعربت عائشة البلوشي عن سعادتها الكبيرة بإنهاء مشاركتها الأولى في الأولمبياد بتحقيق رقم قياسي شخصي جديد، وقالت: «الحمد لله نجحت في مهمتي في الأولمبياد كمشاركة أولى لي، ورفعت علم الإمارات ضمن أعلام البطولة».

وأكدت أن بنت الإمارات قادرة على صنع المستحيل، وأقول للجميع، ارفعوا رؤوسكم أنا بنت الإمارات، وموجودة في أول محفل رياضي في العالم، وأفتخر بأنني إماراتية وتردد اسم بلدي في أصعب لعبة في العالم خاصة بالنسبة للبنات.