Back to Top

الشخصيات الهوليوودية الشريرة في خطر!



الشخصيات الشريرة التي يقدمها نجوم هوليوود تستفز الجمهور وتثير غضبهم وانزعاجهم في كثير من الأحيان، وفنياً تعتبر هذه الحالة صحية وهي دليل قاطع على نجاح الممثلين في تأدية أدوارهم الشريرة.

لكن هؤلاء الممثلين في خطر، حيث كشفت دراسة حديثة أنهم معرضون للإصابة ببعض الأمراض نتيجة تأديتهم لهذه الأدور.

فقد رصد فريق من الأطباء الأميركيين من جامعة كاليفورنيا، تعرض نجوم السينما الأميركية الذين يقومون بأدوار الشر في السينما مثل فيلم "حرب الكواكب"، "صمت الحملان"، "الجميلة والأقزام السبع" إلى مشاكل جلدية.

فهؤلاء الأبطال الذين يتعرضون لتغير في ملامح وجوههم ليمثلوا الشر يتعرضون لمشاكل صحية عديدة:

30 في المئة منهم يتعرضون للصلع.

30 في المئة منهم يتعرضون لجروح حول العيون.

20 في المئة منهم يصابون بتجاعيد في الوجه والتهابات وحروق في الأنف.