Back to Top

في عامها الـ ٨١ .. كل عام وأنتِ بخير يا جارة القمر

فى عيد ميلاد مطربة أسعدت الملايين بصوتها العذب الحنون، ووحدت العرب تحت راية الحب والسلام، فصوتُها بوّابةٌ للعبور ننتقل بها من صقيع أيامنا وقسوة آلامنا إلى مساحات لا متناهية من الجمال الوارف..وكأنّها الشَّمسُ أشرقَتْ علينا والجمالُ الذي استوطنَ قلوبنا "فيروز".

ولدت فيروز في حارة زقاق البلاط بلبنان،  في 21 نوفمبر، عام 1935، وقدمت مع زوجها الراحل عاصي الرحباني، الذى أنجبت منه "زياد ، وهالي، وليال، وريما"، وأخوه منصور الرحباني المعروفين بـ"الأخوين رحباني" العديد من الأغاني، ولاقت رواجًا واسعًا في العالم العربي والشرق الأوسط والعديد من دول العالم، وهي من أفضل الأصوات العربية ومن أعظم مطربي العالم ونالت جوائز وأوسمة عالمية.

بدأت "فيروز" مغنية كورس في اﻹذاعة اللبنانية تحت قيادة الموسيقار محمد فليفل، وانتبه لموهبتها حليم الرومي مدير اﻹذاعة اللبنانية ووالد الفنانة ماجدة الرومي، فأعطاها دفعة أكبر ولحن لها مجموعة من الأغاني، كما منحها الاسم الفني "فيروز" بديلًا عن اسمها الحقيقي نهاد رزق وديع حداد.

شاركت فيروز  في العديد من الأعمال المسرحية مثل: "الليل والقنديل، بياع الخواتم، جسر القمر، أيام فخر الدين، صح النوم، الشخص، يعيش يعيش"، ثم خاضت تجربة التمثيل السينمائي في 3 أفلام وهم: بياع الخواتم، سفربرلك، بنت الحارس"، وقدمت عددا من الألبومات الفنية الخاصة بها والتي حققت لها النجاح الواسع والشهرة، منها: " كيفك، أندلسيات، بنت الحارس، يسعد صباحك، هموم الحب، شتى يادينى، رجعت الشتوية، أيام البرد".

ورغم مرور السنوات، إلا أن أغنياتها لم تختفِ من القلوب والذاكرة حتى يومنا هذا، حيث برزت لها عدة أغنيات اشتهرت عبر العالم العربي، وهي "نسم علينا الهوى، أنا لحبيبي، حبيتك بالصيف".

حصلت فيروز على العديد من الأوسمة  منها: وسام الشرف وهو أعلى وسام في لبنان، وجائزة القدس، وجوقة الشرف، وغيرها من التكريمات والأوسمة والميداليات التي لا تحصى، فضلًا عن الأفلام الوثائقية التي سردت قصة حياتها وسيرتها الذاتية.

فيروز يا جارة القمر .. كل عام وأنتِ بألف خير